3 إصابات بين المتوسطة والخطيرة في جريمتي إطلاق نار بالداخل المحتل

إطلاق نار
حجم الخط

الداخل المحتل - وكالة خبر

أصيب فجر يوم الثلاثاء، ثلاثة أشخاص، وصفت إصابتهم بين المتوسطة والخطيرة، في جريمتي إطلاق نار في بلدتي أبو سنان وكفر كنا في الداخل الفلسطيني المحتل عام 1948.

وأفادت مصادر طبية بالداخل المحتل، بأن شابًا في الثلاثينيات من عمره تعرض في الساعات الأولى من فجر يوم الثلاثاء، لجريمة إطلاق نار، حيث أصيب بجروح وصفت بالخطيرة.

أما في بلدة كفر كنا، فقد أصيب، الليلة الماضية، شابان بجروح متوسطة، بعد تعرضهما لإطلاق نار.

يشار إلى أن البلدات العربية تشهد في الآونة الأخيرة تصاعدا خطيرا في أعمال العنف وجرائم القتل، في الوقت الذي تتقاعس فيه الشرطة الإسرائيلية عن القيام بدورها في كبح جماح هذه الظاهرة التي باتت تقض مضاجع المواطنين.

ويذكر أنه أعلن يوم أمس عن مقتل المواطن سلمان الزبارقة (66 عاما) بعد تعرضه لجريمة إطلاق نار في المنطقة الصناعية في مدينة اللد داخل أراضي عام 1948، ليصل عدد ضحايا جرائم القتل بحق الفلسطينيين منذ مطلع العام الجاري إلى 99 ضحية بينهم 16 امرأة.